عشّاق نظريات المؤامرة، هاتوا كبّاية النيسكافيه وأوعدكوا هتتسحلوا فمعلش إستحملوا طول البوست دا وركّزوا كدة فالتسلسل دا معايا ..

img
تحليلات 0 Hebta

برجي التجارة العالميين دول جزء من ٧ مباني هم المشهورين بمركز التجارة العالمي أو WTC Complex بتكلفة بناء تقدّر بحوالي ٤٠٠ مليون دولار (حوالي ٢.٣٠٠.٠٠٠ دولار بسعر ٢٠٠٤)، يمكن الناس مكنتش تعرف أوي بباقي المباني عشان الأشهر فيهم هم البرجين التوأم اللي تم الإنتهاء من بنائهم ثم إفتتاحهم للجمهور في ٤ أبريل ١٩٧٣ واللي كانوا – وقت إنهيارهم – أعلى مبنيين في العالم ممكن تقرا عنهم أكتر هنا
.
في ١٩ أكتوبر ١٩٨٧ حصل هبوط حاد ومفاجئ في سوق البورصة في العالم كله بدايةً من هونج كونج زحفًا عبر أوروبا لحد ما وصل لأمريكا بإنهيار يقدّر بحوالي ٢٢.٥% فيما يسمى بيوم الإتنين الإسود أو Black Monday ودا على أثره إن شركات كبيرة أفلست والسوق الإقتصادي كله إنهار في أمريكا ودا اللي فضل سنين بيعاني منه رجال الأعمال وأصحاب الشركات وخلافه ودا تقرا عنه أكتر هنا (https://goo.gl/IMKL0R).
.
في ١٩٩٥ كانت إنتخابات الحكومة في نيويورك واللي عليها إتعيّن George Patski عمدة لنيويورك بخطّة إقتصادية ما عشان يعين بيها السوق الإقتصادي اللي لسّه متأثر بالإتنين الإسود واللي كان من ضمنها .. عرض مركز التجارة العالمي للإيجار للملكية الخاصّة من رجال الأعمال القادرين إنهم يدفعوا المبالغ دي للحكومة عشان ينعشوا السوق، الخطّة إتحطت في التنفيذ لحد ١٩٩٨ لما سُلطة ميناء نيويورك ونيوچيرسي المسؤلة عن الأراضي الواقعة في المنطقة دي إنها تفتح مزاد علني لإيجار مركز التجارة العالمي بعقد مدّته ٩٩ سنة ودا معلومات أكتر عنه هنا (
.
المزاد فضل مفتوح للشركات وللقطاع الخاص بس في النهاية إقتصر على عرض من شركة Vornado Realty Trust وعرض مشترك من شركتي Brookfield Properties مع Boston Properties وأخيرًا عرض من رجل الأعمال الأمريكي اليهودي Larry Silverstein مع شركة Westfield Group ومصدر الجزء دا هنا (https://goo.gl/ghH7tw).
.
في أبريل ٢٠٠٠ رجل الأعمال الأمريكي اليهودي أعلن إنه إنتهى من إجتماع مهم بإن عنده تصميم “جديد” لمركز التجارة العالمي، هيحتوي على مساحات تجارية أكبر، هيتلافى عيوب المركز الحالي، وهيحتوي عدد أكبر من الموظفين والتصميم خلص وواقف على موافقة شركات التأمين وجاهز للتنفيذ وللعلم، حتى اللحظة دي مكنش لسه المزاد رسي على حد أصلًا فهو حرفيًا صرف وقت وفلوس ومجهود على تصميمات ودراسات لملكية لسه مش بتاعته، وتقدر تشوف الفيديو كامل من هنا (https://goo.gl/KUA0At) أو الجزء اللي بيتكلم فيه عن التصميم الجديد بس من هنا (https://goo.gl/YGUlZD).
.
في ١٥ فبراير ٢٠٠١ أعلنت سُلطة الميناء (برئاسة اليهودي الصيهوني Lewis Eisenberg صاحب Larry Silverstein) إن شركة Vornado Realty Trust كسبت المزاد بمبلغ ٣.٢٥ مليار دولار لعقد الإيجار لمدة ٩٩ سنة وكانت الدنيا ماشية حلوة وجميلة لحد – وفي آخر لحظة وبغرابة شديدة – الشركة إعلنت إنها مش عايزة تاخد الملكية لمدة ٩٩ سنة لأ دي عايزاها لمدة ٣٩ سنة بس واللي مكنش جزء من الإتفاق وعليها تم إلغاء العقد (هل هدّدوه؟ هل أجبروه؟) وبالتالي راحت الملكية لأقرب حد كان عارض سعر واللي كان – طبعًا يعني – رجل الأعمال Larry Silverstein اللي كان عارض ٣.٢٢ مليار دولار وتم توقيع العقد في ٢٦ أبريل ٢٠٠١ ودا هتلاقيه هنا (https://goo.gl/ghH7tw) وهنا (https://goo.gl/jF5u56).
.
أول ما Larry Silverstein إمتلك المبنى بدأ على طول في تغييرات إدارية صارمة، في إنه غيّر شركات الحراسة والتأمينات اللي كانت ماسكة المباني، غيّر بند في العقد إن شركته تبقى مسئولة عن إعادة بناء المباني في حالة الإنهيار (سبحان الله يعني) والأهم من دا كله بقى إنه إتفق مع شركات التأمين اللي كانت ماسكة مركز التجارة العالمي على زيادة مبلغ التأمين عالمباني لأكتر من الضعف فبعد ما كان التأمين ١.٥ مليار دولار Silverstein طلب إنه يترفع إلى ٣.٥ مليار دولار ويبقى الدفع كاش وتقدر تتأكد من دا من هنا (https://goo.gl/N8NZX5).
.
طبعًا من الصدف الغريبة يعني – وسبحان الله يعني – بعد شهرين بس من توقيع عقد الإيجار لـ Larry Silverstein، يوم ١١ سبتمبر سنة ٢٠٠١ الساعة ٨:٤٦:٤٠ صباحًا يقع الإنفجار الأول في البرج الشمالي ما بين الطابقين ٩٣ و٩٩ نتيجة إصطدام “طائرة مخطوفة رحلة رقم ١١” عشان بعدها بـ ١٧ دقيقة في الساعة ٩:٠٣:١١ صباحًا “طائرة مخطوفة أخرى رحلة رقم ١٧٥” تصطدم بالبرج الجنوبي ما بين الطابقين ٧٧ و٨٥ .. وفي ٩:٥٩ ينهار البرج الجنوبي بعد إحتراق دام حوالي ٥٦ دقيقة يلحقه البرج الشمالي بالإنهيار في ١٠:٢٨ بعد إحتراق دام حوالي ١٠٢ دقيقة وينتج عنهم تدمير المركز كله بمبانيه السبع، لو حابب تراجع من هنا (https://goo.gl/mJJ3Ub).
.
المساحة اللي كان واقع عليها مركز التجارة العالمي في الظروف العادية بتشيل متوسط ٥٠.٠٠٠ بني آدم، من موظفين وزوّار وحراسة وأمن وخلافه، بس – وسبحان الله بردو – اليوم دا بالذات مكنش في غير حوالي بالتقريب ١٧٤٠٠ شخص بس والباقي خارج نطاق التدمير (منهم حوالي ٤٠٠٠ يهودي المفروض يبقوا شغّالين مراحوش سبحان الله)، لأ وعدد الوفيات “اللي المفروض مؤكدة” كان حوالي ٢٧٥٣ فقط لا غير منهم حوالي ٣٤٣ من رجال الإطفاء و١٠٠ ظابط شرطة وأمن يعني مش من الصدمة المباشرة زي باقي المدنيين ودا تقدر تلاقيه هنا (https://goo.gl/WudMNX).
.
الأستاذ Larry Silverstein متعوّد كل يوم الصبح يفطر قدام شبابيك مطعم العالم اللي في آخر دور من البرج الشمالي بس – سبحان الله كمان مرّة – اليوم دا بالذات مراته أصّرت إنه عنده ميعاد مع دكتور الجلدية لازم يحضره فمرحش البرج، وبردو بنته Lisa اللي متعوّدة تفطر معاه كل يوم هي وإبنه Roger في اليوم دا بالذات – أكيد صدفة – مراحوش البرج عشان إتأخّروا برّة، يعني مفيش حد من عيلته أو اللي يهمه أمرهم كان حاضر ساعة “الإصطدام” وتقدر تتأكد من دا من هنا (https://goo.gl/bgd6GA).
.
طبعًا مش هتكلم عن أحداث الهجوم نفسه عشان كلها معروفة، بس هلفت إنتباهك لكام حاجة كدة ..
.
إنهيار مبنيين زي دول تقريبًا مستحيل بدون متفجرت داخلية مزروعة عشان المباني نفسها مبنية على قلب من عواميد صلب على هيئة مستطيل محاط بيه الخرسانة المصبوبة وعشان طيّارة تخترقه مش هيحصل بالمنظر اللي إتصوّر دا عشان بكل بساطة مهما كانت سرعة الطيّارة مش هتخترق الصلب والخرسانة بالمنظر اللي ظهر في الفيديوهات ودا قانون نيوتن الثالث للحركة اللي بيقول كدة، دا لمّا الطيّارة وهي طايرة بتخبط في طائر الطائر بيخترق جناح الطيّارة زي السكّينة في الحيلاوة فما بالك بطيّارة مخترقة عواميد من الصلب والخرسانة واللي أصلًا وهم ببيتبنوا محطوط في الحسبان إن إحتمال يخبط فيهم طيّارة وتقدر تشوف أمثلة من هنا (https://goo.gl/KvWsXk) أو من هنا (https://goo.gl/U3pxZz) أو هنا (https://goo.gl/gyHx5f).
.
دا غير إن درجة إنصهار الصلب دا بتوصل لحوالي ٢٧٠٠ فهرنهايت في حين إن درجة حرارة وقود الطيّارة أقصاها حوالي ١٨٠٠ فهرنهايت بس فلا يمكن مجرد إصطدام طيّارة يسيّحهم كدة خصوصًا إنهم متغطيين بمواد مقاومة للإشتعال حتى لو إشتعال النار إستمر فترة زي اللي حصل، طبعًا بدون ذكر أن بعض العواميد بعد فحصها بعد الإنهيار كان مشقوقة مش مجرد منصهرة بس، دا غير بعض البلاغات من الناس اللي كانت محبوسة جوا واللي كانت بتذكر وجود إنفجارات ونار “جوا المبنى” غير اللي كانت مشتعلة في الواجهة، وتقدر تراجع الحتة بتاعة فرق درجات الحرارة من هنا (https://goo.gl/8DYhYA).
.
المبني السابع إنهار نتيجة حاجة إسمها Controlled Demolition ودي طريقة بتستخدمها شركات الهدم بتوزيع مدروس للمتفجرات في الأماكن الحيوية للمبنى عشان ينهار في مكانه بدون إيذاء المباني المحيطة بيه، والمبنى السابع دا مدخلتش فيه طيّارات ولا حاجة ودا رأي خبراء من المهندسين اللي درسوا الفيديوهات والأحداث اللي حصلت ساعتها بالإضافة لشهود من رجال الإطفاء وشهود العيان اللي كانوا موجودين وذكروا سماع أصوات إنفجارات متتابعة بدون وجود مُسبّب ليها، ودي مقال كامل عن فكرة التفجير تحت التحكم دا من هنا (https://goo.gl/Lr3Lpd).
.
من بين آلاف الموتى والجرحى والمباني المنهارة وبقايا الحُطام والأتربة والغبار ميلاقوش أي أثر للصناديق السودا اللي بتبقى في الطيّارتين، ودي للي ميعرفش أماكن حفظ سجّلات خط سير الطيّارة والرسائل اللاسلكية وأي حاجة حصلت خلال الرحلة والصندوق الإسود عادةً بيبقى من مادة تقريبًا من المستحيل تدميرها كدة وفي طيّارات بيبقى فيها صندوقين، ملاقوش منهم ولا واحد بس – سبحان الله والله – رجال الـ FBI يلاقوا جوازين سفر لإتنين من اللي المفروض خطفوا الطيّارتين، يعني ميلاقوش أي بقايا من صندوقين مصنوعين من أكثر المواد إحتمالًا للتدمير بس يلاقوا جوازين سفر ورق للإرهابيين لأ وفي نفس الأسبوع ومرميين عالأرض كدة على بُعد كام شارع بس .. ماشي، ممكن تبص هنا من (https://goo.gl/9F6Vc0).
.
حاجات كتير أوي مرميين على يوتيوب بتثبت إن العملية داخلية ومتخطّطة مش مجرد هجوم إرهابي .. يعني في ظرف كام يوم كانوا عارفين مين اللي عمل العملة وإن عددهم كان ١٩ إرهابي بأسمائهم وعلاقة أسامة بن لادن بالموضوع لأ وجابوله فيديو بيتحمّل فيه المسؤلية بس – سبحان الله – معرفوش مين اللي كان مسئول عن هجمات الأنثراكس القاتل اللي كان بقالها سنة بمكافأة مقدارها ٢.٥ مليون دولار للي يتوّصل للسبب، ولا بمبلغ ٢٥ مليون دولار على معدات تعقّب وأقمار صناعية تجسّسية وبردو معرفوش يتوّصلوا لمكان بن لادن اللي إتهموه بالتفجير وتقدر تراجع من هنا من نفس اللينك (https://goo.gl/9F6Vc0) .. وآدي چورچ بوش بيعترف بالفيديو إن كان في متفجرات في المبنى مش مجرد طيّارة شريدة من هنا (https://goo.gl/Z9JhM8).
.
المهم بقى إن بعد إنهيار المباني كلها، Larry Silverstein طالب شركات التأمين بدفع المبلغ اللي عليها واللي كان المفروض كام؟ ٣.٥ مليار دولار .. بس لأ، يهودي بقى .. أستاذ Larry طالب شركات التأمين بدفع ضعف المبلغ يعني ٧ مليار دولار بحجة إنه إتعرّض لهجمتين منفصلتين مش هجمة واحدة وبعد شوية حوارات في المحاكم بالفعل إتحكمله في ٢٠٠٤ إنه يقدر ياخد المبلغ اللي طالب بيه لأ وكمان يبقى ليه حق بناء المباني على التصميم الجديد – واللي كان بالفعل جاهز قبل الهجوم بسنه كاملة – عشان يبدأ فيه بالفعل في ٢٠٠٢ بعد الهجوم بكام شهر وتقدر تراجع دا في لينك من اللي فوق من هنا (https://goo.gl/N8NZX5).
.
ودلوقتي أستاذ Larry قاعد مُتنعّم بفلوسه اللي كسبها – بالصدفة – وهو بيدير مركز التجارة العالمي الجديد وإنت قاعد بتقرا الكلام دا في بيتكوا .. وأعتقد كدة كفاية عالموضوع دا، وغالبًا إنت كدة شوفت الموضوع من زاوية مختلفة عن اللي كنت بتشوفه منها قبل كدة، حتى لو مش مصدق وفي النهاية إنت مش مُطالب تصدّق حاجة ولا حاجة، إقرا وخلّص وروح كمّل سكرول داون، دا مجرد رأي ناس تانية عايشين معاك على نفس الكوكب مش شرط تهتم بيه .. وعلى بكرة إن شاء الله هيبقى في ألبوم ليه علاقة بالبوست دا وبيكمّله.
.
فرهضتكوا معايا أنا عارف معلش، حاولت بقدر الإمكان أبسّطه وأحكيه بترتيب زمني عشان يتفهم، وأرفق مصادره معاه للي يحب يراجع أو يستزيد، المهم قولولي .. إيه الكلام؟ ?

مواضيع متعلقة

اترك رداً