وسائل منع حمل للرجال.. «حقنة تحديد النسل» في الأسواق 2018.. «تعقيم الذكور» عملية جديدة لقتل الحيوانات المنوية..

img
غير مصنف 0 Hebta

التستوستيرون و”إل – أرجينين” لعلاج الضعف الجنسي عند النساءدائما ما توجه حملات تنظيم الأسرة وموانع الحمل للسيدات باعتبارها الشريحة الأكبر التي تتعرض لوسائل الحمل، لكن خلال الأيام الجارية أصبح للرجال وسائل أيضا من الممكن استخدامها لتنظيم الأسرة، وثار بشأنها مؤخرا جدل واسع بين علماء الدين حول كونها حلال أم حرام؟

الواقي الذكري
الوسيلة الأولى التي يستخدمها الرجال لمنع الحمل هي «الواقي الذكري»، وهو إحدى الوسائل الآمنة لمنع الحمل، خاصة عند وجود مشكلة مرضية لدى المرأة تعيق استخدامها موانع الحمل الهرمونية كأقراص، منع الحمل أو غير الهرمونية.

حقنة منع الحمل
«حقن منع الحمل» ليست للسيدات فقط بل هناك حقن للرجال أيضا، ففي سبتمبر 2016، ذكر الدكتور خالد منتصر رئيس قسم الجلدية والتناسلية بهيئة قناة السويس، أن هيئة الغذاء والدواء الأمريكية اعترفت بأول حقنة منع حمل مخصصة للرجال، مشيرا إلى أنها ثاني وسيلة تعترف بها الهيئة «الواقي الذكري».

وأوضح «منتصر» أن اسم الحقنة «Vasalgel»، ومن المقرر أن تنزل للسوق نهاية 2018، مشيرا إلى أن تأثير الحقنة سنين طويلة، وقد ظهر من أحد الاستطلاعات أن نصف الرجال موافقون على تناول هذا العلاج والحقن بهذه الحقنة.

وأكد أن ميزة هذا العلاج كما تقول الشركة المنتجة إنه غير هرموني، فالحقنة مجرد بوليمر يُحقن تحت مخدر موضعي في الأنابيب أو الأوعية الناقلة للحيوانات المنوية من خلال كيس الصفن.

تعقيم الذكور
ويندرج بقائمة الموانع «تعقيم الذكور»، أو ما تسمى أيضا بقطع الحبل المنوي، وهي عملية جراحية سريعة وبالبنج الموضعي لها تأثيرات بسيطة بعد الجراحة مثل النزيف والالتهاب، وهذه العملية لا تؤثر على الانتصاب أو على القذف.

الرسول حذر من كثرة الإنجاب
وبهذا الصدد، ذكرت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر وعضو مجلس النواب، أن حقن الرجال لتحديد النسل «حرام» لأنها تقتل الحيوانات المنوية، وتابعت: «أرفض هذا الأمر تماما لكن هناك وسائل أخرى تدخل في دائرة تنظيم النسل وهذا حلال في الإسلام ولا غبار عليه».

وأضافت الدكتورة آمنة نصير، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «آخر النهار»، الذي يقدمه الإعلامي جابر القرموطي، عبر فضائية «النهار»، أن حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم « تناسلوا فإني مفاخر بكم الأمم يوم القيامة» يأتي في إطار العدد الكيفي وليس الكمي بمعنى القدرة على تربية النشء تربية إسلامية صحيحة مع قدرة الإنفاق عليهم وتعليمهم لخدمة البشرية، لكن كيف يكون لنا أبناء كثر لا نستطيع تربيتهم والإنفاق عليهم، فيكون الشارع مصيرهم.

وأكدت أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر أن «العزل» كان موجودا في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، من أجل تحديد النسل، وتابعت: “والرسول حذر من الكثرة التي تكون كغثاء السيل.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة